Web Analytics
إنقطاع الدورة الشهرية و زيادة الوزن

إنقطاع الدورة الشهرية و زيادة الوزن

إنقطاع الدورة الشهرية و زيادة الوزن

إنقطاع الدورة الشهرية و زيادة الوزن

زيادة الوزن عند النساء بعد إنقطاع الدورة الشهرية أمر شائع جداً ، حيث أن هناك العديد من العوامل التى تسبب زيادة الوزن ، مثل : الهرمونات ، الشيخوخة ، الجينات ، نمط الحياة . ومع ذلك تختلف عملية إنقطاع الدورة الشهرية بين أمراًة و أخرى.

ولكن ما أسباب زيادة الوزن لدى بعض النساء فى فترة إنقطاع الدورة الشهرية و بعدها

هناك ما يسمى بدورة الحياة الإنجابية للأنثى والتى تحدث 4 مراحل من التغيرات الهرمونية فى أثناء حياة المرأة ، وهذه المراحل هى :

  •  مرحلة قبل انقطاع الدورة الشهرية (سن الإنجاب).
  •  مرحلة ما قبل انقطاع الدورة الشهرية.
  •  مرحلة انقطاع الدورة الشهرية.
  •  مرحلة ما بعد انقطاع الدورة الشهرية.

مرحلة قبل انقطاع الدورة الشهرية (سن الإنجاب) :-

يطلق عليها فترة الحياة الإنجابية و الخصوبة للمرأة ، تبدأ فى سن البلوغ بداية من الدورة الشهرية الأولى وتنتهى بالدورة الشهرية الأخيرة ، تستمر هذه المرحلة نحو 30 : 40 سنة.

مرحلة ما قبل انقطاع الدورة الشهرية :-

يقصد بمرحلة ما قبل إنقطاع الدورة الشهرية إقتراب إنقطاع الدورة الشهرية حيث تضطرب مستويات هرمون الإستروجين خلال هذه الفترة وتقل مستويات هرمون البروجسترون ، قد تبدأ مرحلة ما قبل إنقطاع الدورة الشهرية فى أى سن بين منتصف الثلاثينيات و أوائل الخمسينيات ، لكنها تحدث فى الغالب فى الأربعينيات وتستمر نحو 4 : 11 سنة.

تشمل أعراض مرحلة ما قبل انقطاع الدورة الشهرية : أضطرابات النوم ، الصداع ، عدم تحمل الحرارة ، الصداع ، تغيرات المزاج مثل التوتر وكثرة الإنفعال ، الإكتئاب و القلق ، وزيادة الوزن.

مرحلة انقطاع الدورة الشهرية :-

مرحلة إنقطاع الدورة الشهرية هي توقف الدورة الشهرية مدة 12 شهراً ، وذلك يحدث بمتوسط عمر الـ 50.

مرحلة ما بعد انقطاع الدورة الشهرية :-

تبدأ مرحلة ما بعد إنقطاع الدورة الشهرية بعد إنقطاع الدورة الشهرية 12 شهراً ، و قد تستمر بعد التغيرات الهرمونية و الجسدية بعد إنقطاع الدورة الشهرية.

تعتبر الفترة السابقة للإنقطاع هى مرحلة ما قبل إنقطاع الدورة الشهرية وفيها يعانى معظم النساء أسوأ الأعراض ، ولكن فى بعض الأحيان قد تجد أخريات أن أعراضهن تزيد و تتفاقم فى غضون سنة أو سنتين بعد إنقطاع الدورة الشهرية.

كيف تؤثر التغيرات الهرمونية في عمليات الاستقلاب !؟

تنخفض مستويات هرمون البروجسترون بشكل بطيء و بثبات فى مرحلة ما قبل إنقطاع الدورة الشهرية ، كما أنه يحدث تقلب لمستويات هرمون الإستروجين إلى حد كبير بين يوم و آخر ، بل وفى نفس اليوم أيضاً !.

ينتج المبيضان غالباً كميات كبيرة من هرمون الإستروجين فى بداية مرحلة ما قبل إنقطاع الدورة الشهرية ، و بسبب ضعف إشارات التغذية الراجعة بين المبيضين و الوطاء و الغدة النخامية يتم إنتاج القليل جداً من هرمون الإستروجين فى أواخر مرحلة ما قبل إنقطاع الدورة الشهرية حيث تضطرب الدورة الشهرية بشكل أكبر ، ويقل إنتاجهما أكثر و أكثر فى مرحلة إنقطاع الدورة الشهرية.

قد أشارت بعض الدراسات إلى أن إرتفاع مستويات هرمون الإستروجين قد يتسبب فى زيادة الدهون لإرتباطه بزيادة الوزن و زيادة نسبة الدهون فى الجسم خلال سنوات الإنجاب ، منذ البلوغ وحتى مرحلة ما قبل إنقطاع الدورة الشهرية ، حيث تخزن الدهون عند النساء فى منطقة الوركين و الفخذين تحت الجلد كما يصعب فقدان هذه الدهون ، أما مستويات هرمون الإستروجين المنخفضة فتسبب بزيادة تخزين الدهون فى منطقة البطن ( مثل الدهون الحشوية ) فى مرحلة إنقطاع الدورة الشهرية ، وترتبط هذه الدهون بمقاومة الأنسولين و مرض السكرى من النوع الثانى و أمراض القلب و غيرها من المشكلات الصحية الأخرى.

تغيرات الوزن فى فترة ما قبل إنقطاع الدورة الشهرية

تكتسب السيدات حوالى 1 : 2 كيلوجرام خلال مرحلة ما قبل إنقطاع الدورة الشهرية ، لكن بعضهن يكتسب أكثر من ذلك وخاصة النساء الائى يعانين بالفعل من الوزن الزائد أو السمنة ، قد يزيد الوزن أيضاً بسبب الشيخوخة بصرف النظر عن التغيرات الهرمونية.

هناك عامل آخر أيضاً يساهم فى زيادة الوزن فى مرحلة ما قبل إنقطاع الدورة الشهرية حيث تزداد الشهية ويستهلك الجسم سعرات حرارية أكبر نتيجة للتغيرات الهرمونية ، هناك دراسة وجدت أن مستويات هرمون الجريلين ( هرمون الجوع ) مرتفعة بوضوح عند النساء فى مرحلة ما قبل إنقطاع الدورة الشهرية وذلك مقارنة بالنساء فى مرحلة ما قبل إنقطاع الدورة الشهرية ومرحلة ما بعد إنقطاع الدورة الشهرية.

أيضاً تنخفض مستويات هرمون الإستروجين فى المرحل الأخيرة من مرحلة إنقطاع الدورة الشهرية وهذا يتسبب فى ضعف وظيفة الليبتين و الببتيد العصبى الوطائى ، وهى الهرمونات التى تتحكم فى الشهية و الشعور بالشبع.

تنخفض مستويات هرمون الإستروجين عند النساء فى المراحل الأخيرة من مرحلة ما قبل إنقطاع الدورة الشهرية ، ما يتسبب فى تناول المزيد من السعرات الحرارية . لم يتم دراسة أثار البروجسترون على الوزن فى أثناء مرحلة إنقطاع الدورة الشهرية ،  ومع ذلك يعتقد بعض الباحثين أن إرتباط إنخفاض هرمونى البروجسترون و الإستروجين قد يزيد خطر الإصابة بالسمنة.

تغير الوزن فى مرحلة إنقطاع الدورة الشهرية وما بعدها

قد تستمر التغييرات الهرمونية و الإستمرار فى زيادة الوزن حتى تنتقل المرأة من مرحلة ما قبل إنقطاع الدورة الشهرية إلى مرحلة إنقطاع الدورة الشهرية ، ويعتبر العمر الذى يحدث فيه إنقطاع الدورة الشهرية مؤشراً على زيادة الوزن حيث وجدت دراسة شملت أكثر من 1900 إمرأة أن السيدات الائى دخلن مرحلة إنقطاع الدورة الشهرية قبل عمر الـ 51 كات لديهن دهون أقل فى الجسم.

هذا بالإضافة إلى الكثير من العوامل الأخرى التى تساهم فى زيادة الوزن بعد مرحلة إنقطاع الدورة الشهرية ، حيث يقل نشاط النساء فى سن إنقطاع الدورة الشهرية وهذا يتسبب فى تقليل إستهلاك الطاقة و يؤدى إلى فقدان الكتلة العضلية ، وكثيراً ما ترتفع مستويات الأنسولين و تزداد مقاومته لدى النساء بعد إنقطاع الدورة الشهرية ، وهذا يتسبب فى زيادة الوزن وخطر الإصابة بأمراض القلب.

الجدير بالذكر إن العلاج بالهرمونات البديلة أظهر فعاليته فى تقليل دهون البطن وتحسين حساسية الجسم للإنسولين فى مرحلة إنقطاع الدورة الشهرية وبعدها ، مع أن إستخدامه مازال مثيراً للجدل.

يجب أن نضع فى الإعتبار أن المعدلات الموجودة فى الدراسات لا تنطبق على جميع النساء ، حيث تختلف كل إمرأة عن الأخرى.

كيف تتجنبى زيادة الوزن في مرحلة انقطاع الدورة الشهرية !؟

هذه الخطوات سوف تساعد على تجنب زيادة الوزن فى مرحلة إنقطاع الدورة الشهرية :-

  •  تقليل الكربوهيدرات : قللي تناول الكربوهيدرات ، لتقليل زيادة دهون البطن التي تسبب فى حدوث بعض المشاكل بالميتابولزم.
  •  إضافة الألياف : تناولي نظام غذائي غنى بالألياف لتحسين حساسية الجسم للإنسولين.
  •  التمرين: تحسن التدريبات بنية الجسم وتزيد القوة وتساعد على بناء العضلات والحفاظ عليها.
  • الراحة والاسترخاء: حاولي الاسترخاء قبل النوم والحصول على قسط كاف من النوم للحفاظ على مستويات الهرمونات.

الخلاصة :-

تشكل مرحلة إنقطاع الدورة الشهرية تحدياً عاطفياً وجسدياً ، ومع ذلك يساعد إتباع نظام غذائى صحى بجانب الحصول على قدر كافى من التمارين الرياضية بالإضافة إلى الراحة على منع زيادة الوزن و تقليل مخاطر الإصابة بالسمنة ، قد تحتاجين إلى بعض الوقت للتكيف مع التغيرات التى تحدث فى جسمك لذلك حاولى بذل قصارى جهدك لقبول تلك التغيرات والتى ستحدث حتماً مع التقدم فى العمر.

هل تبحث عن مدرب خاص يصمم لك برامجك التدريبية و الغذائية و يكون معك خطوة بخطوة حتي تصل إلي هدفك !؟
المصادر و الدراسات و المراجع المعتمد عليها خلال كتابتى للمقال :-
  1. موضوعات ذات صلة
  2. اخر التحديثات
  3. التعليقات

    ليس هناك تعليقات، اضف تعليقًا

مؤسس الموقع

كورس التدريب و المتابعة الأونلاين

حاسبة النظام الغذائى

وصفات فيديو

كتاب أسرار التضخيم و التنشيف

تطبيق يلا فيتنس

Get it on Google Play

نموذج الاتصال

© بموجب القانون جميع الحقوق محفوظة لموقع أكاديمية يلا فيتنس - كابتن / مينا أكرم
112916108291650025611082916291612916500256256129161864