إنتبه - أدوية قد تسبب زيادة الوزن !

إنتبه - أدوية قد تسبب زيادة الوزن !

هل يمكن لتناول دواء ما أن يسبب زيادة الوزن ! في الواقع نعم هناك بعض الأدوية قد تسبب زيادة الوزن ، كما يمكن للوزن المكتسب أن يتراوح بين الزيادة النسبية والتي لا تتعدى بضعة كيلو جرامات ، أو أن يمكن يترافق مع تناول هذه الأدوية زيادة كبيرة في الوزن ومشاكل خطيرة ، فعلى سبيل المثال يمكن لبعض الأدوية المضادة للالتهاب مثل عقار الميتيل بريدنيزولون Methylprednisolone أوعقار البريدنيزون Prednisone أن تؤدي لزيادة في الوزن قد تصل أحيانا إلى أكثر من 20 كجم ، والتي يتم تخزينها في الجسم داخل النسيج الدهنى ، بالإضافة إلى أنه يمكن لزيادة الوزن الناتجة بفعل الأدوية أن تؤدي إلى حالة طبية جديدة مما يتطلب علاجاً جديداً ، أو أن تزيد سوءاً من حالة طبية موجودة مثل السكري أو زادة دهون الدم أو ارتفاع الضغط الشرياني أوالتهاب المفاصل.

إنتبه - أدوية قد تسبب زيادة الوزن
إنتبه - أدوية قد تسبب زيادة الوزن

آلية زيادة الوزن بفعل الأدوية :-


زيادة الوزن بفعل الأدوية ليست معروفة السبب دائماً ، فقد تؤدي بعض الأدوية إلى زيادة الإحساس بالجوع ، في حين قد تسبب أدوية آخرى زيادة في إحتباس السوائل الفيزيولوجية و الماء ، و قد تسبب أدوية آخرى زيادة للوزن عن طريق تثبيطها للنشاط اليومي للفرد ، وبالتالي تخفيف النشاط الاعتيادي الفيزيائي ، يينما تمارس الأدوية الفاتحة للشهية تأثيرها على الدماغ بشكل خاص عن طريق إحداث تبدلات معينة على مركز الإحساس بالشبع ، لكن بصفة عامة يعتبر تحديد السبب الدقيق المسبب لزيادة الوزن سواء كانت بفعل الدواء أو بغيره من الأسباب أمر بالغ الصعوبة.

المخاطر المرتبطة باكتساب الوزن بفعل الأدوية :- 


قد يسبب إكتساب الوزن بفعل الأدوية أن يزيد من إحتمالية الإصابة بإرتفاع الضغط الشرياني ، السكري من النمط الثاني أو زيادة دهون الدم ، لذلك فإذا سبب الدواء الذي تتناوله زيادة سريعة للوزن ، ينصح باستشارة الطبيب فوراً لتقييم وضع المريض ، لا سيما المرضى المؤهلين بيئياً و وراثياً  للإصابة بإرتفاع ضغط الدم و الأمراض القلبية ، فقد تحتاج أنواع معينة من هذه الأدوية إلى أن يتم إيقافها بشكل تدريجي أو ببطىء لأن إيقافها بسرعة أو بشكل مفاجئ يمكن أن يؤدي لآثار جانبية خطيرة ، لذلك ينصح المرضى بعدم إيقاف أي دواء دون استشارة الطبيب .


الأدوية التي ثبت دورها في عملية زيادة الوزن :- 


مضادات الاكتئاب :- 


تعرف مضادات الإكتئاب القديمة المسماة بمضادات الاكتئاب ثلاثية الحلقة بتأثيرها الفاتح للشهية Tri-Cyclic Antidepressants - TCA ، و بالتالي قد تسبب زيادة في الوزن لدى المرضى من أهم هذه الأدوية عقار النورتريبتلين Nortriptyline و عقار الأميتربتيلين Amitriptyline و عقار الدوكسيبين Doxepin ، و على الجانب الآخر تعرف مضادات الاكتئاب الأحدث و المعروفة بإسم مثبطات عودة قبط السيروتونين الانتقائية Selective Serotonin Reuptake Inhibitors - SSRIs بعدم تأثيرها على وزن المريض بشكل عام مثل عقار السيرترالين Sertraline و عقار الفلوكسيتين Fluoxetine و عقار الدولوكسيتين Duloxetine ، و لكن قد تسبب بعض الأدوية التى تنتمي لهذه المجموعة زيادة في الوزن مثل عقار الباروكسيتين Paroxetine ، وعلى العكس من ذلك فقد يمكن أن يصاحب تناول مضاد الاكتئاب فقدان في الوزن مثل عقار بوبروبيون Bupropion ، فى النهاية يرجع الإختيار للطبيب المسئول عن الحالة في إستبدال الدواء المستخدم بدواء آخر حسب الحالة و النتائج و الاعراض الجانبية.


مضادات الهيستامين :-


تعمل مضادات الحساسية مثل عقار الفيكسوفينادين Fexofenadine وعقار السيتريزين Cetirizine على حجب مستقبلات الهيستامين ، وقد تم ملاحظة زيادة في الوزن عند تناول هذه الأدوية ، يمكن للفعالية المضادة للهيستامين التي تتمتع بها هذه الأدوية أن تحريض الشهية للطعام بشكل مشابه لتأثير بعض مضادات الاكتئاب ، كما أظهرت الأبحاث أنه يمكن لمضادات الهيستامين أن تسبب زيادة في الوزن و مستويات الأنسولين في الدم ومؤشر كتلة الجسم ، فى المقابل تتفوق الفائدة العلاجية التى تعود من هذه الأدوية في مقاومة أعراض التحسس والتي يمكن أن تكون خطيرة جداً في بعض الحالات على أي من الأثار السلبية للعلاج التى تترافق مع زيادة بسيطة في الوزن.


الأدوية الخافضة لضغط الدم :- 


تعتبر المجموعة الدوائية حاصرات البيتا Beta Blocker من أهم الأدوية لتدبير إرتفاع الضغط الشرياني ، لكن يتزامن استخدام الكثير من أنواع هذه الأدوية بشكل ملحوظ مع زيادة الوزن عند المريض ، من أهم أفراد هذه المجموعة عقار البروبرانولول Propranolol و عقار الأتينولول Atenolol و عقار الميتوبرولول Metoprolol ، تؤدي الأنواع القديمة من تلك المجموعة إلى تناقص في الفعالية الفيزيائية على مدار اليوم ، حيث يشعر المريض بضعف عام مع الإحساس بفقدان الحيوية والطاقة ، مما يؤدي بالنتيجة إلى تناقص عدد السعرات الحرارية المستهلكة يومياً وبالتالي زيادة وزن المريض.


الستيرويدات القشرية الفموية :- 


تستخدم الستيرويدات القشرية الفموية لتدبير العديد من الحالات الطبية مثل حالات الربو الشديد و التحسس الحاد وبعض الأمراض الالتهابية كالتهاب المفاصل الرثياني ، ومن أهمها عقار الميثيل بريدنيزولون Methylprednisolone و عقار البريدنيزون Prednisone ،  تعمل هذه الأدوية على تسريع عمليات الايض وتحريض الشهية للطعام ، لذا يمكن للجرعات العالية مع فترة علاج طويلة بهذه الأدوية أن تؤدي لزيادة وزن المريض المعالج بها ، يمكن حل هذه المشكلة باستخدام الستيرويدات القشرية التي تعطى حقناً داخل المفصل لمعالجة التهاب المفاصل ، والستيرويدات القشرية الإنشاقية لحالات الربو ، حيث أن هذه الأشكال الموضعية عادة لا ترتبط بزيادة الوزن مقارنة بالأشكال الفموية.


الأدوية المستخدمة لعلاج داء السكري :- 


تعمل بعض أدوية السكري التى تنتمى للأانواع القديمة مثل عقار الجليبيزيد Glipizide و عقار الجليبوريد Glyburide على زيادة إنتاج الأنسولين ، مما يسبب إنخفاض مستوي السكر في الدم بشكل كبير جداً في بعض الأحيان، ما يؤدي بدوره إلى زيادة الشهية للطعام ، كما يؤدي الأنسولين المعطى عن طريق الحقن لزيادة الوزن بنفس الآلية ، وعلى الجانب الآخر تؤدي بعض الأدوية الأخرى مثل عقار الروزيجليتازون Rosiglitazone و عقار البيوجليتازون Pioglitazone إلى زيادة في الوزن من خلال زيادة إحتباس الماء والسوائل ، و على العكس تعرف الأدوية الحديثة المستخدمة في علاج السكري مثل عقار السيتاجليبتين Sitagliptin و عقار الميتفورمين Metformin  بعدم تأثيرها على وزن المريض ، بل يمكن أن تسبب نقصاً في الوزن ، تعمل شادات مستقبلات الببتيد المحاكي للجلوكاجون Glucagon Like Peptide Receptor Agonist على إبطاء عملية الهضم في المعدة مما يؤدي لتناقص وزن المرضى السكريين التى تتم معالجتهم بهذه الأدوية ، وعلى الرغم من ذلك لم توافق وكالة الغذاء والدواء FDA على إستخدام هذه الأدوية للتنحيف ، ومن هذه الأدوية عقار الليراجلوتايد Liraglutide و عقار الإكزيناتايد Exenatide .


مضادات الصرع و محسنات المزاج :- 


أظهرت الأبحاث و الدراسات أن استخدام الفالبرويك أسيد Valproic Acid لمعالجة الإكتئاب ثنائى القطب و الصرع والوقاية من صداع الشقيقة يرتبط مع زيادة الشهية وزيادة في الوزن قد تصل إلى خمسة كيلو جرام ، كما يستخدم عقار الليثيوم Lithium أيضاً لمعالجة الاضطرابات المزاجية ، وقد إرتبط استخدامه عند المرضى مع زيادة في الوزن ، كما تعتبر هذه الأدوية هامة جداً وتستخدم لعلاج حالات مرضية خطيرة ، لذلك يجب على المريض استشارة الطبيب عند ظهور حالة زيادة الوزن قبل إيقاف أو استبدال الدواء.



إرسال تعليق

يمكنك مشاركة الموضوع على الواتساب من هاتفك المحمول فقط

اكتب كلمة البحث واضغط إنتر