آلام أعلى الظهر - الأسباب والأعراض

آلام أعلى الظهر - الأسباب والأعراض

آلام منطقة الظهر هي من أكثر شيوعاً بينا ، للأسف هنا الكثيرون يتجاهلونها ويتجاهلون إمكانية إشارتها لأمراض خطيرة ، ولكن ما أسباب هذه الآلام !؟ وكيف يمكن علاجها وتجنبها في المستقبل !؟ هذا ما ستعرفه في هذا المقال .

آلام أعلى الظهر - الأسباب والأعراض
آلام أعلى الظهر - الأسباب والأعراض

معظم الناس عانوا من آلام الظهر لمرة واحدة على الأقل في حياتهم ، و تعتبر آلام الظهر من أكثر الأسباب إنتشاراً لمراجعة الطبيب ، وسبب عالمي رائد  لعدم القدرة على الحركة ، حيث مؤخراً أصبحت آلام أعلى الظهر شكوى شائعة عند الأشخاص الذين يعملون معظم أوقات يومهم على الحاسوب ، وعادة ما تترافق مع آلام الكتف و العنق ، من الممكن أن تكون إصابة الغضاريف في منطقة أعلى الظهر سبب هذه الآلام ، إلا أن هذه الإصابات تعتبر من الأسباب النادرة ، فأن العمود الفقري الصدري يتميز بثبات كبير وقدرة محدودة على الحركة للسماح للجسم بالوقوف بشكل منتصب و لحماية الأعضاء الداخلية ، علي عكس العمود الفقري الرقبي والقطني ، الذين يتميزان بقدرة عالية على الحركة.

الأسباب :- 


يمكن أن تكون هذه الآلام من أعراض الإصابة بالتهابات المفاصل أو هشاشة العظام أو رضوض أو كسور الفقرات أو وجود تشوهات شكلية في العمود الفقري حيث يمكن أن تحدث مع مرور الوقت بسبب الجلوس بوضعيات خاطئة ، إلا أن أهم سببين لهذه الآلام هما الاضطرابات الوظيفية المفصلية و التشنج العضلي ، وتكون عوامل الخطورة هنا هي البدانة و التدخين و العمر المتقدم و قلة النشاط الفيزيائي والإضطرابات النفسية كالقلق والاكتئاب.

الأعراض :- 


تتميز آلام منطقة أعلى الظهر بأنها آلام حادة ، كما يمكن أن تنتشر إلى العنق و الطرفين السفليين ، وبسبب شدتها تصبح حركة العضلات محدودة للغاية ، وفي حال استمرار الشعور بهذه الآلام وتزايدها أو إذا ترافقت مع شعور بتنميل أو تخدير في الطرفين السفليين ، فيجب مراجعة الطبيب فوراً وبأقصي سرعة .

ولكن ما هو الاضطرابات الوظيفية المفصلية و التشنج العضلي الذين ذكرتهم في كلامي في السطور الماضية ، دعني أتحدث عنهم بشئ من التفصيل لأنهما أحد أكثر الأسباب شيوعياً لآلام أعلي الظهر .


الإضطرابات الوظيفية المفصلية :-


تتصل الأضلاع بالفقرات والعمود الفقري الصدري من خلال مفاصل في الجهتين ، وهذه المفاصل عرضة للإصابة نتيجة وضعيات أو حركات خاطئة ، مما يسبب إنزعاج و ألم شديد ، و تعتمد معالجة هذا النوع من الإصابات على المعالجة الفيزيائية والتي تتضمن تمارين تمطيط وتقوية العضلات بمساعدة أخصائي تقويم العظام للمساهمة في تحريك المفاصل ، بالإضافة إلي برنامج تدريبي رياضي مناسب للحالة لتقوية العمود الفقري والأكتاف ، أما العلاج الدوائي يتضمن مضادات الالتهاب غير الاستيروئيدية و مسكنات الألم مثل الباراسيتامول Paracetamol .


التشنج العضلي :-


يرتبط حزام الكتف بلوح الكتف والوجه الخلفي من القفص الصدري بعضلات كبيرة الحجم ، تسبب عند تشنجها آلام و إنزعاج شديد ، وفى الغالب تكون هذه التشنجات بسبب فرط إجهاد العضلات الناتج عن الحركات التكرارية سواء في التدريبات الرياضية أو الأعمال التى تطلب مجهود بدني ، كما يمكن أن يسبب الشد العضلي والإصابات الرياضية ألما ناجماً عن التهيج العضلي ، وهذا النوع من آلام أعلى الظهر يعتبر الأكثر استجابة للمعالجة الفيزيائية ، كذلك يمكن اللجوء للعلاج الدوائي لتخفيف الألم ، والذي يتضمن مسكنات الألم ومضادات الالتهاب غير الستيروئيدية والمرخيات العضلية ، وفي حال استمر الألم يمكن إستخدام المسكنات المركزية من مشتقات المورفين Morphine ، وذلك لفترة قصيرة وتحت إشراف طبي بكل تأكيد.


المصادر و الدراسات و المراجع المستخدمة في المقال


مصـدر      مصـدر



آلام أعلى الظهر - الأسباب والأعراض
.
آلام أعلى الظهر - الأسباب والأعراض

إرسال تعليق

يمكنك مشاركة الموضوع على الواتساب من هاتفك المحمول فقط

اكتب كلمة البحث واضغط إنتر