أدوية الحماية - كيف تحمى نفسك من التأنيث داخل السايكل !؟

أدوية الحماية - كيف تحمى نفسك من التأنيث داخل السايكل !؟

شرحت لك في مقال سابق بعنوان إنتبه من السقوط فى مشكلات التأنيث أما في هذا المقال سأخبرك كيف تحمي نفسك من التأنيث و أدوية الحماية اللازمة بشكل تفصيلي ، الجدير بالذكر أن أدوية الحماية من التأنيث Feminisation يتم تحديدها و إختيارها حسب نوع السترويد من حيث التركيب الكيميائي .

أدوية الحماية - كيف تحمى نفسك من التأنيث داخل السايكل !؟
أدوية الحماية - كيف تحمى نفسك من التأنيث داخل السايكل !؟

التستوستيرون ومشتقاته المباشرة :-

Testosterone Derivatives : Direct Derivatives Of Testosterone


هي ستيرويدات هرمون التستوستيرون إضافة للسترويدات التي اشتقت منه لأغراض طبية مختلفة بشكل مباشر دون تعديل جذري على الهيكل العام التستوستيرون ، و سترويدات التستوستيرون و مشتقاته المباشرة تتعرض للأرمطة ماعدا الهالوتستين Halotestin و التورينابول Turinabol ، لأن الهالوتستين دخل فى ثلاثة تعديلات كيميائية وهم :-
- إضافة جزيء ميثيل Methyl عند ذرة الكربون رقم 17 في حلقة الكربون الرابعة في جزيء التستسترون حتى يعبر الكبد أثناء التناول الفموي.
- إضافة جزيء هيدروكسيل Hydroxyl عند ذرة الكربون رقم 11 في حلقة الكربون الثالثة وهذا الأمر جعل الجزيء غير قابل للارتباط بأنزيم الأروموتاز Aromatase .
- إضافة ذرة فلور Fluorine عند ذرة الكربون رقم 9 في حلقة الكربون الثانية وبالتالي يزيد التأثير الأندروجيني ( الذكوري ) للتستسترون.

أما التورينابول عبارة عن جزيء دينابول Dianabol تمت إضافة ذرة كلور لذرة الكربون رقم 4 في حلقة الكربون الأولى ، والجدير بالذكر أن هذه الحلقة التي تتم فيها عمليات الأرمطة ، وبسبب هذا التعديل الكيميائي أصبح هذا السترويد غير قابل للأرمطة مع الحفاظ على الشكل الكيميائي مع الدينابول بالنسبة لباقي تركيبتة ، وبناءاً علي هذا يمكن إعتبار أن التورينابول عبارة عن دينابول غير قابل للأرمطة ويمتلك نفس خصائصه وتأثيراته ماعدا خاصية إحتباس الماء.

بالعودة إلى موضوعنا الأساسي ، فأن كل السترويدات التي تنتمي لقسم التستسترون ومشتقاته المباشرة ماعدا الهالوتستين والتورينابول ، تستوجب تناول مضادات الأرمطة Antiaromaticity بداية من الأسبوع الثاني للسايكل حتى موعد خروج السترويد من الجسم أي بعد آخر تناول للسترويد بفترة زمنية تساوي العمر الكامل له ، ويعتبر عقار الأرمدكس Arimidex والذي يحتوي علي المادة الفعالة أناستروزول Anastrozole أفضل الأنواع بينما يعتبر عقار فيمارا Femara والذي يحتوي علي المادة الفعالة ليتروزول Letrozole أقواها ولكنه لا يفضل فى الغالب بسبب قوته الشديدة والتي تسبب إنخفاض مستوي هرمون الإستروجين في الجسم لمستويات متندية للغاية وهذا بالطبع أمر غير صحي ويؤثر بالتبعية علي العديد من وظائف الجسم الحيوية من سلامة العظام والقلب بالإضافة إلى تقليل الرغبة الجنسية وحساسية الأعضاء التناسلية ، هذا بالإضافة إلى صعوبة التحكم في جرعة الفيمارا ، ولذلك يظل الفيمارا دائماً الإختيار الأخير لشخص لديه نسبة أرمطة عالية جداً.


جرعات تناول مضادات الأرمطة :-


الأرمدكس Arimidex :-


في الغالب يكون حبوب كل حبة 1 ملجم ، يتم تناول 0.5 ملجم أي نصف حبة كل 48 ساعة ، يوم تناول ويوم لا مع الحرص على تناول الجرعة في نفس الساعة.

أدوية الحماية - كيف تحمى نفسك من التأنيث داخل السايكل !؟
الأرمدكس

الأروماسين Aromasin :- 


في الغالب يكون حبوب كل حبة 25 ملجم ، يتم تناول 12.5 ملجم أي نصف حبة كل 48 ساعة ، يوم تناول ويوم لا مع الحرص على تناول الجرعة في نفس الساعة.

أدوية الحماية - كيف تحمى نفسك من التأنيث داخل السايكل !؟
الأروماسين

الفيمارا Femara :-


في الغالب يكون حبوب كل حبة  2.5 ملجم ، يتم تناول 0.5 ملجم أى جزء من خمسة أجزاء من حبة كل 48 ساعة ، يوم تناول ويوم لا مع الحرص على تناول الجرعة في نفس الساعة.

أدوية الحماية - كيف تحمى نفسك من التأنيث داخل السايكل !؟
الفيمارا

في النهاية يمكن إبقاء مضادات الأرمطة فى حالة الطوارئ أي يمكن الإستغناء عنها ، وذلك في حالة إذا كان السايكل يحتوي على البروفيرون Proviron ( مستيرولون ) ، وذلك لأنه  يمتلك خاصية فريدة مضادة للأرمطة حيث يقوم بالإتحاد  مع أنزيم الأروموتاز Aromatase ويقوم بتعطيله بالإضافة إلى مواصفاته الأندروجينية العالية والتي تعاكس أي تأثير إستروجيني.


سترويدات الفئة 19-Nor :-

19-Nortestosterone Derivatives


وهي سترويدات مشتقة من هرمون التستوستيرون عبر تعديلات شملت تعديلاً جذرياً على صورته الكلية أو هيكله العام المحتوي على 19 ذرة كربون وذلك من أجل هدف زيادة تقاربها مع المستقبلات البنائية ، حيث تم نزع أو عزل ذرة الكربون رقم 19 و صارت بذلك تحتوي على 18 ذرة كربون فقط و يطلق عليها إسم سترويدات الفئة Nor-19 ، وهي عبارة عن سترويدات صاحبة بنية كيميائية غير قابلة للأرمطة بواسطة أنزيم الأروموتاز Aromatase ، وبالتالي لا يتحول منها إلى استروجين إلا كميات قليلة للغاية خلال عمليات تمثيل معقدة داخل الكبد ، ولكن لا تخضع تلك الفئة من السترويدات أبداً للأرمطة بواسطة أنزيم الأروموتاز ، ولكن المشكلة هنا هي أن تلك الفئة من السترويدات تملك تقارباً مع المستقبلات البروجسترونية Progesterone receptor في جسم الإنسان ، بمعنى أنها تتصرف في الجسم كما لو أنها تستسترون في حالات وبروجسترون في حالات أخرى ، وهذا بسبب التعديل الكيميائي الجذري الذي أجري على جزيء التستسترون لاشتقاق تلك الفئة ، وأغلب الآثار السلبية للبروجسترون عند الرجل تنشأ من زيادته لنسبة هرمون البرولاكتين ، وبالتالي فإن تناول مضادات الأرمطة Antiaromaticity غير لازم وغير مفيد مع سترويدات تلك الفئة لأن أنزيم الأروموتاز لا يؤثر عليها أصلا ، وليس الاستروجين بالأمر الذي نقلق منه  في هذها الفئة إلا في حالة إذا كانت الجرعات المتناولة ضخمة جداً بحيث ينتج الكبد كميات كبيرة جداً من الاستروجين منها ، ولكن ما يجب أن نقله منه في هذه الفئة هو هرمون البرولاكتين .

بالعودة إلى النقطة الأساسية فأن كل السترويدات التي تنتمي لهذه الفئية يستوجب معها تناول خافضات البرولاكتين Prolactin Inhibitors بداية من الأسبوع الثاني للسايكل حتى موعد خروج السترويد من الجسم أى كما ذكرت سابقاً بعد آخر تناول للسترويد بفترة زمنية تساوي العمر الكامل له ، ويعتبرعقار دوستينيكس Dostinex والذي يحتوي علي المادة الفعالة كابرجولين Cabergoline الخيار الأول والأفضل من خافضات البرولاكتين بينما يعتبر عقار بارلوديل Parlodel والذي يحتوي علي المادة الفعالة بروموكريبتين Bromocriptine خياراً ثانياً في حال عدم توافر الدوستينيكس أو وجود حساسية منه أو مانع طبي له ، كما يفضل البعض تناول البارلوديل في فترة التنشيف نتيجة لخصائصه التى تقلل من الشهية والتي تعاكس الآثار الفاتحة للشهية للسترويدات.


جرعات تناول خافضات البرولاكتين :-


الدوستينيكس Dostinex :-


في الغالب يكون حبوب كل حبة  0:50  ملجم ، يتم تناول 0:25 ملجم أي نصف حبة كل 96 ساعة أي يوم تناول وثلاثة أيام لا مع الحرص على تناول الجرعة في نفس الساعة.


أدوية الحماية - كيف تحمى نفسك من التأنيث داخل السايكل !؟
الدوستينيكس

البارلوديل Parlodel :- 


في الغالب يكون حبوب كل حبة  2:50  ملجم ، يتم تناول 1.25 ملجم أي نصف حبة مرتين في اليوم أى كل 12 ساعة بعد وجبة طعام.
أدوية الحماية - كيف تحمى نفسك من التأنيث داخل السايكل !؟
البارلوديل


في النهاية يمكن إبقاء خافضات البرولاكتين فى حالة الطوارئ فقط ، إذا كان السايكل يحتوي على الوينتسرول Winstrol إلى جانب أحد سترويدات هذه الفئة ، وذلك بسبب خصائص الوينسترول المضادة للبروجسترون حيث يقوم بإغلاق مستقبلاته ، أيضاً يجب التنويه علي تجنب استعمال النولفاديكس كمضاد لهرمون الاستروجين أو لمكافحة أعراض التثدي Gynecomastia خلال أي سايكل يحتوي على أحد سترويدات هذه الفئة ويفضل أيضا عدم تناوله في فترة الـ PCT أو التنظيف بعد السايكل ، وهنا يفضل استعمال مضاد استروجين آخر أثناء السايكل أو بعده ، وذلك بسبب أن النولفادكس يزيد من حساسية المستقبلات البروجسترونية Progesterone receptor في الجسم.

مشتقات الديهيدروتستسترون :-

Dihydrotestosterone (DHT) Derivatives


وهذه الفئة لا تقبل الأرمطة ولا التحول لاستروجين بأي شكل لأنها مشتقة من هرمون الديهيدروتستسترون (DHT) الغير قابل للأرمطة والذي لا يتحول أبدا في الجسم إلى استروجين ، بل إن أحدها وهو البروفيرون Proviron يملك خصائص مضادة للأرمطة كما ذكرت في السطور الماضية ، كما أن سترويدات هذه الفئة لا تملك أي نشاط ناحية البروجسترون Progesterone ، بل إن أحداها وهو الوينسترول Winstrol يملك خصائص مضادة للبروجسترون كما ذكرت أيضاً في السطور الماضية ، ولهذا السبب مضادات الأرمطة Antiaromaticity وخافضات البرولاكتين Prolactin Inhibitors ليس لها ضرورة مع تلك الفئة ، ولكن المشكلة هو أحد أنواع سترويدات هذه الفئة وهو الأنادرول Anadrol خلال تناوله يلاحظ ظهور أعراض إستروجينية نتيجة لنشاط في المستقبلات الاستروجينية في فترة تناوله ، حيث هناك بعض النظريات التى ترجح سبب هذه الأعراض هو أن الأنادرول يملك تقاربا كميائياً مع المستقبلات الاستروجينية وبالتالي يتصرف في الجسم كما لو أنه استروجين في بعض الحالات بالإضافة لتصرفه الأصلي كتستسترون ، بينما تقول نظريات أخرى أنه يزيد من حساسية المستقبلات الاستروجينية في الجسم وبالتالي يجعل تأثير نسب الاستروجين العادية كبيراً ، ولكن السبب الرئيسي و القاطع لا يزال مجهولاً بشكل دقيق حتى الآن ، أيضاً تناول مضادات الأرمطة لن يكون مفيداً في هذه الحالة لأنه ليس هناك أرمطة تحدث للأنادرول ، لذلك يجب مقاومة الأعراض الاستروجينية بطريقة أخرى ، تلك الوسيلة تتمحور في إغلاق المستقبلات الاستروجينية بإستخدام مضادات الاستروجين .

بالعودة إلى النقطة الرئيسية فإن كل سترويدات التي تنتمي إلى تلك الفئة لا تلزم تناول أي دواء حماية من التأنيث معها ماعدا الأنادرول  والذي يجب أن يتم تناول مضادات الاستروجين معه ، وذلك بداية من الأسبوع الثاني للسايكل حتى خروج الأنادرول من الجسم أى بعد تناول آخر قرص بحوالي 15 ساعة تقريبا ، ويعتبر عقار النولفادكس Nolvadex والذي يحتوي علي المادة الفعالة تاموكسيفين Tamoxifen الخيار الأول والأفضل من مضادات الاستروجين ، يليه عقار الفاريستون Fareston والذي يحتوي علي المادة الفعالة توريميفين Toremifene ويقع أخيراً عقار الكلوميد Clomid والذي يحتوي علي المادة الفعالة كلوميفين Clomiphene ، والجدير بالذكر هو أن عقار الكلوميد يتفوق عليهما في تحفيز الغدة النخامية وغدة الهيبوثلاموس Hypothalamus بعد ا لسايكل ولكنهما يتفوقان عليه في إغلاق المستقبلات الاستروجينية Estrogen Receptors في الجسم ، أيضاً يمتلكان خاصة عكس آثار الجاينو أو التثدي لو ظهر أثناء السايكل .


جرعات تناول مضادات الاستروجين :-


النولفادكس Nolvadex :-


20 ملجم كل 24 ساعة أى كل يوم مع الحرص على التناول في نفس الساعة.
أدوية الحماية - كيف تحمى نفسك من التأنيث داخل السايكل !؟
النولفادكس

فاريستون Fareston :-


30 ملجم كل 24 ساعة  أى كل يوم مع الحرص على التناول في نفس الساعة.

أدوية الحماية - كيف تحمى نفسك من التأنيث داخل السايكل !؟
فاريستون

الكلوميد Clomid :-


50 ملجم كل 24 ساعة أى كل يوم مع الحرص على التناول في نفس الساعة.
أدوية الحماية - كيف تحمى نفسك من التأنيث داخل السايكل !؟
الكلوميد


يجب الإنتباه أنه في حال احتواء السايكل الذي يضم الأنادرول على أحد سترويدات الفئة 19-Nortestosterone ينصح بتجنب تناول عقار النولفادكس ويستبدل بمضاد استروجين آخر ويفضل فى هذه الحالة أن يكون الفاريستون .


تحذير :  يتم تقديم مقالات مشروحة عن الستيرويد من باب التثقيف ونشر العلم والمعرفة فقط . . .
لكن إنتبه و إحذر من إستخدمها لما لها من آثار جانبية و مخاطر صحية مثل إصابتك بالعقم و ضمور الخصيتين ، أمراض الكبد ، التثدي ، إضطرابات نفسية ، وغيرها العديد من المشاكل الصحية والتى قد تصل بك إلي الموت .


أدوية الحماية - كيف تحمى نفسك من التأنيث داخل السايكل !؟
.
أدوية الحماية - كيف تحمى نفسك من التأنيث داخل السايكل !؟

إرسال تعليق

يمكنك مشاركة الموضوع على الواتساب من هاتفك المحمول فقط

اكتب كلمة البحث واضغط إنتر